جيش زيمبابوي: لا نستهدف الإطاحة بحكم الرئيس موجابي وانما الفاسدين في البلاد

15 نوفمبر, 2017 06:16 ص

1 0

هراري في 15 نوفمبر/ بنا / قال قادة في جيش زيمبابوي ان التحركات العسكرية التي تم القيام بها فجر اليوم لم تكن للإطاحة بحكم الرئيس روبرت موجابي وانما لتطهير من يحيطون به من مجرمين.

وأكدوا ان الرئيس وافراد اسرته بخير وان الاستيلاء على السلطة يستهدف مجرمين محيطين بالرئيس روبرت موجابي فقط.

وفي كلمة مقتضبة عبر التلفزيون الوطني الذي سيطر عليه جنود أثناء الليل قال متحدث عسكري إن الجيش يتوقع عودة الأمور إلى "طبيعتها" بمجرد استكمال "مهمته".

ألقى ممثل عن جيش زيمبابوي بيانا عبر التلفزة الرسمية للبلاد على الهواء مباشرة، مشيراً إلى أن الجيش يستهدف " المجرمين"، بحسب هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي".

وجاء في البيان أن " البلاد لا تشهد انقلاباً عسكرياً"، وأن الرئيس روبرت موغابي بخير.

وأكد البيان "نود أن نؤكد للأمة بأن سيادة الرئيس وعائلته بصحة وأمان، كما أن حمايته متوفرة"، مضيفاً " نحن نستهدف المجرمين المحيطين به الذين هم سبب معاناة البلاد اقتصادياً واجتماعياً".

ونفى سفير زيمباوي في جنوب إفريقيا إسحاق مويو تكهنات بشأن احتمال حدوث انقلاب عسكري في البلاد.

مصدر: bna.bh

إلى صفحة الفئة

Loading...