وزير بريكست يستقيل معارضا استراتيجية ماي للخروج من الاتحاد

09 يوليو, 2018 05:44 ص

2 0

لندن في 09 يوليو / بنا / قدم وزير شؤون خروج بريطانيا في الاتحاد الأوروبي ديفيد ديفيز استقالته من منصبه، كما قدم وزيرَي الدولة لشؤون بريكست ستيف بايكر وسويلا برايفرمان استقالتهما كذلك.

وقال ديفيز إنه استقال من الحكومة لأنه شعر بأن سياسات رئيسة الوزراء تيريزا ماي تقوض المفاوضات مع بروكسل بشأن الانسحاب، وأن البرلمان لن يستعيد السلطات بشكل حقيقي بعد ترك الاتحاد الأوروبي.

وأضاف ديفيز في خطاب استقالته لماي أن "التوجه العام للسياسة سيتركنا على أفضل تقدير في موقف تفاوضي ضعيف وربما يكون موقفا لا مهرب منه". مشيرا الى أنّ الطريق المتبع لن يوصل إلى ما كان البريطانيون قد صوتوا من أجله.

وبحسب ديفيز فإن نهج الحكومة التفاوضي "لن يؤدي سوى إلى مزيد من المطالب للتنازلات".

وتأتي استقالة ديفيس بعد يومين من اجتماع بين ماي ووزرائها خلُص إلى الإعلان عن اتفاق حول الرغبة في الحفاظ على علاقة تجارية مع الاتحاد الأوروبي بعد خروج البلاد من التكتل.

وبحسب وسائل إعلام بريطانية، فإن استقالة ديفيس تلتها أيضا، استقالة وزيرَي الدولة لشؤون بريكست ستيف بايكر وسويلا برا يفرمان، فيما وصف بضربة لرئيسة الوزراء التي كانت تأمل بإطلاق يدها في مفاوضات خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي.

مصدر: bnaprodwebsite-1215491119.eu-west-1.elb.amazonaws.com

إلى صفحة الفئة

Loading...